طول القامة الطبيعي للرجل/ طول القامة الطبيعي/ طول القامة المناسب/ طول الجسم/ قصر القامة/ عمليات اطالة القامة/ علاج قصر القامة/ جهاز اطالة القامة/ تمارين لاطالة القامة طرق تطويل القامه how to be taller\limb lengthening\grow taller\height\surgery\limb\lengthening\doctor for limb lengthening\height increase\go taller\taller\doctor\increase height

Friday, 20 March 2015

هل طفلك قصير القامة ؟ اعرف بنفسك

تعريفات

قصر القامة: 

يعتبر الطفل قصيرا اذا قل طوله عن الخط المئوى الثالث بالنسبة لعمره على منحنى النمو للمجتمع الذى ينتمى له الطفل


التوزيع الطبيعى للصفات:


توزع الصفات الانسانية فى المجتمعات مثل الطول و الوزن و نسبة الذكاء بما يسمى التوزيع الطبيعى
حيث يقع  غالبية المجتمع 68% فى المتوسط
حوالى 13% فوق المتوسط و مثلهم تحت المتوسط
ثم ياتى 3% فوق المعدلات الطبيعية و مثلهم تحت المعدلات الطبيعية




مثال: الذكاء

  • 68% من الناس تتمتع بنسبة ذكاء متوسطة
  • 13% نسبة ذكاء فوق المتوسطة
  • 13% نسبة ذكاء تحت المتوسطة
  • 3% عباقرة
  • 3% نسبة ذكاء تحت الطبيعى






منحنى النمو: 


هو منحنى مبنى بطريقة احصائية عن طريق جمع معلومات عن اطوال الاف  الاطفال فى المراحل السنية المختلفة لمعرفة معدلات النمو الطبيعية ( معدلات النمو المتوسطة – فوق و تحت المتوسطة ) و بالتالى معدلات النمو المرضية سواء كانت فوق او تحت الطبيعية
و يوجد نوعان

منحنى نمو عالمى و انشاته منظمة الصحة العالمية عام 2007 و ذلك بدراسة معدلات نمو الاف الطفال فى 14 دولة موزعة على انحاء العالم و ذلك حتى يمكن استخدامه لمتابعة نمو الاطفال عالميا


منحنيات نمو وطنية: على مستوى دولة واحدة و هى ادق و انسب للاستخدام داخل نفس الدولة مقارنة بمنحنى منظمة الصحة العالمية حيث يشترك مواطنى الدولة الواحدة فى نفس البيئة و الثقافة و التغذية و الجنس و الجينات و قد تم انشاء منحنى النمو المصرى عام 2002
ملحوظة يجب تحديث منحنى النمو كل 30 عاما


متابعة النمو:


و هو قياس طول الطفل كل 6-12 شهر و مقارنته بالمعايير الطبيعية للسن و رسم منحنى يبين تقدم الطول و حساب سرعة النمو و هى اهم معيار للنمو ( و هى تتم بصورة روتينية لكل الاطفال فى كل دول العالم المتقدمة) و تهدف الى التشخيص المبكر لاى تاخر فى النمو حيث يعد التشخيص و العلاج المبكر هو اهم العوامل المساعدة لنجاح العلاج فى حالات قصر القامة المرضية.

اسباب قصر القامة: و تقسم الى مجموعتين من الاسباب


قصر القامة غير المرضى: و يمثل حوالى 75% من كل حالات قصر القامة

قصر القامة العائلى او الجينى: و هو طفل قصير لان ابواه قصيران و عليه فبالرغم من ان الطفل قصير مقارنة بمنحنى النمو للمجتمع الذى ينتمى اليه الا انه عند مقارنته بمتوسط طول الوالدين نجد ان طوله مناسبا و ذلك لان العامل الجينى هو اهم العوامل المحددة لطول القامة .

تاخر البلوغ و النمو: و هو مجرد تاخر نسبى فى ظهور علامات البلوغ و القامة و لكن فى النهاية يصل الفرد للطول المناسب و كامل البلوغ فى عمر متاخر عن زملائه و عليه فان هذه الحالة لا تحتاج اى علاج.

قصر القامة  المرضى:

سوء التغذية: و هو اهم اسباب قصر القامة عالميا

اسباب مرتبطة بمرحلة الحمل و الولادة:

التعرض لاشعاع او عدوى فيروسية او ادوية اثناء الحمل
صغر او قلة الوزن بالنسبة للعمر الجنينى عند الولادة و هو احد الاسباب المهمة
مضاعفات اثناء الولادة: حدوث اختناق او هبوط مستوى السكر بالدم للطفل

الامراض المزمنة: و تمثل حوالى 10% من حالات قصر القامة و من الامثلة المهمة



  • الربو الشعبى
  • الطفيليات و الديدان المعوية
  • حساسية القمح
  • الانيميا المزمنة مثل انيميا البحر المتوسط
  • الفشل الكلوى
  • العيوب الخلقية بالقلب
  • تليف الكبد


الحرمان العاطفى: و يمثل 1% من اسباب قصر القامة

اضطرابات كروموسومية: مثل متلازمة تيرنر او مرض برادر ويلى



مرض التقزم (Achondroplasia)


اسباب متعلقة بجهاز الغدد الصماء: و تمثل من 5% من كل حالات قصر القامة و حوالى 16-40% من حالات قصر القامة المرضية



  • نقص افراز الغدة الدرقية
  • نقص افراز هرمون النمو: و قد ينتج عن اصابات الراس او جراحات و اورام المخ و الاعصاب
  • السكرى و السكرى الكاذب
  • البلوغ المبكر
  • نقص فيتامين دال الكساح
  • مرض او متلازمة كوشينج.  .
  •                
, ,

No comments :

Post a Comment